15 marzo 2011

E sono già 150

وها قد مر مائة وخمسون عاماً

L’anniversario dei 150 anni dell’unità d’Italia ricorre proprio quest’anno e verrà festeggiato a Torino con un grande evento. È importante quindi vedere come siamo giunti a grandi passi alla formazione del paese come lo conosciamo oggi.

إنها الذكرى السنوية الـ 150 لتوحيد إيطاليا، وسيتم الاحتفال بهذا الحدث العظيم في تورينو. إنه لمن المهم أن نرى كيف أننا وصلنا إلى مستويات كبيرة من تأهيل البلد كما نراها اليوم.

Torino è stata scelta come città simbolo proprio perchè nel 1861, l’anno dell’unificazione italiana dopo un lungo periodo di lotta politica e militare, la città venne proclamata la prima capitale d’Italia il 17 marzo e Vittorio Emanuele II venne incoronato re d’Italia. Torino inoltre ospitò durante il Risorgimento tutti coloro che, in esilio, combattevano contro l’invasore austriaco. Nel 1865 la capitale viene spostata a Firenze e solo nel 1871, quando l’unificazione di tutto il territorio fu vera ed effettiva, venne scelta Roma come sede del governo dopo che la città venne liberata l’anno prima dallo stato a capo del quale c’era il Papa.

Prima di tutto ciò l’Italia ha visto ben tre guerre d’indipendenza con l’Austria che al tempo invadeva il paese. La prima guerra d’indipendenza, dal 1848 al 1849, non ha prodotto alcun risultato per l’Italia unita. La seconda guerra d’indipendenza del 1859-1860, vede l’iniziativa del Piemonte dello statista Cavour, aiutato dalla Francia, per l’annessione del centro Italia e la spedizione in Sicilia dei Mille volontari guidati dall’eroe nazionale italiano Garibaldi per la liberazione del sud sotto la tirannia dei Borbone. Nel 1866 scoppia la terza guerra d’indipendenza che, grazie alle vittorie della Prussia, permete all’Italia di annettere il Veneto.

وقد تم اختيار مدينة تورينو رمزاً لهذه الذكرى لأنه في 1861، وهو عام توحيد إيطاليا بعد فترة طويلة من النضال السياسي والعسكري، تم إعلان المدينة كأول عاصمة لإيطاليا في يوم 17 مارس، بعد أن عارض فيتوريو ايمانويل الثاني ملك إيطاليا. كما استضافت تورينو خلال “عصر النهضة” كلَّ مَنْ كان يناضل أمام المحتل النمساوي في المنفى. وفي 1865 تم نقل العاصمة إلى فلورنسا، وفقط في 1871 - عندما توحدت جميع أقاليم إيطاليا بشكل حقيقي وفعلي - تم اختيار روما مقراً للحكومة، بعد أن تحررت المدينة بعامٍ واحدٍ، بعد أن كانت بلداً يترأسه البابا.

وقبل كل هذا شهدت إيطاليا ثلاثة حروب من أجل الاستقلال أمام النمسا والتي كانت تحتل البلاد آنذاك. أول حرب من أجل الاستقلال (1848 - 1849 ) لم تسفر عن أي نتائج تفضي لتوحيد إيطاليا. أما الحرب الثانية (1859-1860) فقد شهدت مبادرة إقليم بيومونتي بعد إطلاق دولة كافوار، بفضل مساعدة فرنسا، من أجل ضم وسط إيطاليا وإرسال “الألف” متطوع إلى صقلية تحت قيادة البطل غاريبالدي، لتحرير الجنوب الذى كان يخضع لطغيان البوربون. وفي عام 1866 اندلعت الحرب الثالثة من أجل الاستقلال، والتي - بفضل انتصارات بروسيا – سمحت لإيطاليا بضم مقاطعة فينتو.

blog comments powered by Disqus